السبت، 15 فبراير، 2014

13

هحححححح.. لماذا خلق الله الاكتئاب؟

طبعًا احنا بقالنا حبة حلوين بنكتب عن القلوب والفراشات بس.. إنما الكواليس مليانة ضغوطات وشد أعصاب وسحلة مايعلم بيها إلا اللي خلقنا.. امبارح.. يوم الزلانطاين، كنت جبت آخري خلاص، وبدأت مرحلة الانهيار العصبي :3

أنا فعلا مبعترفش أوي بالفلانتاين كيوم مقدس، بس بعترف بفكرة اليوم اللي يتاخد سرقة من وسط الزحمة ونفصل فيه عن الكون.. انا كنت محتاجة أوي يوم كدة، أحس فيه ان احنا مش اتنين موظفين بيشتغلوا الصبح وفاتحين مع بعض مكان ما بعد الضهر محتاج صيانة طول الوقت وطلبات وصنايعية! وبالتالي.. وبما إننا كنا لسا شادين مع بعض على حاجة عبيطة "بيتهيألي ع الدولاب!"، فأنا قلت نسيب الزعل يولع بجاز وطقت في دماغي الصبح نحتفل بالزلانطين من باب التغيير.. بطريقة بسيطة خالص يعني، نتفرج على فيلم وناكل كب كيك من عند نولا..

الكهربائي كان جاي، بعت لحجازي رسالة إنه يقوله ييجي يوم الحد عشان نقعد مع بعض النهاردة.. كان في الشغل وماركزش في موضوع الحد دة، ولقيته وانا لابسة ونازلة أشتري الكب كيك بيتصل يقولي ان الكهربائي جاي -_-

قفشت بسخافتي المعهودة وقلتله اعمل اللي انت عاوزه وبتاع.. بس قررت إني هنزل أجيب الكب كيك بردو.. كنوع من السادية يعني

هو اتصل بالكهربائي ولغى المعاد، وماكنش يعرف بقى اللي حصللي :D

كنت بعيط وانا بلبس.. بعيط في الأصانسير.. بعيط وانا رايحة أوقف تاكسي.. ثم بعيط عشان التاكسي مش راضي يوديني.. ولما ركبت تاكسي أخيرا قعدت أعيط طول السكة، واما وصلت المعادي التاكسي مكنش عارف شارع 9، فضلت أعيط إنه تايه، ونزلني بعيد وبصيت ع السكة الطويلة اللي لازم أمشيها فقعدت أعيط :D

وصلت نولا وانا مزنهرة وتعيسة، نقيت 3 كب كيكات ومارضيتش آخد الكب كيكة اللي عليها بوسة عشان انا زعلانة منه! جبت الوردة واللي عليهم قلب بس..

واما طلعت من نولا صعبت عليا نفسي تاني وكملت عياط.. عقبال ما وصلت البيت كنت فاسوخة خالص

كنت بعيط عشان الخطة باظت.. عشان كنت ناوية أجيب دوكا البيت وأفرحه إنها قاعدة معانا، وكنت محضرة هنتفرج على ايه وهنعمل ايه.. والأهم إن انا كريهام مش من النوع اللي بيبعبر عن مشاعره كتير، مايغركوش المدونة هنا، بحس اني مابقولش كل الكلام الحلو اللي عايزة أقوله، مابعبرش عن سعادتي بالحاجات بالشكل الكافي.. حتى "بحبك" مابقولهاش كتير.. بتصرف بشكل عملي أكتر، أعمل مشوار بداله، أحاول أريحه في حاجة، أشتريله خرطوشة سجاير ميريت آخر الشهر :D كدة يعني..

ففيييين وفين لما أعمل حاجة عشان أبعبر، يقوم يتكسر بخاطري كدة؟ سيبوني أسح براحتي بقى

طبعًا مانكرش ان كل الانهيار دة مش عشان الكهربائي والخطة وبس.. التعب والضغط العصبي نال مني مناله.. التعليقات اللي لازم تتفوت، الإحساس العام إني مستباحة كدة وكل الناس ليها الحق تتناقش وتتكلم عن أدق تفاصيل حياتي! الأحداث السخيفة اللي لازم تتعدى، الاختلافات اللي بتظهر فجأة، مخاوف الجواز اللي ابتدت تهل عليا.. متلازمة "عدد اتنين كائن بائس اسمهم عرسان" اللي اتكلمت عنها باستفاضة ف آخر مقال ليا في الشروق لو متابعين يعني.. المهم اني تعبانة، ومرهقة بشكل لا يمكن حد يتخيله، وكنت محتاجة أنهار!

وصلت البيت مضروبة بالجزمة، كنت زعلانة من حدازي أوي وعمالة اتخانق معاه وانا مش ببصله أصلا! وحضنت الدبدوبة واتكورت على نفسي وكملت عياط بشكل هستيري.. وهو كان محتاس فيا بس بحنيته المعهودة صالحني، وعرف يطبطب عليا في الآخر ويسكتني..

جبنا أكل حلو وأكلنا الكب الكيك التاريخي اللي اتعملت عليه الهوليلة دي كلها.. وباسم يوسف جه وقعدنا نضحك واحنا بناكل.. والانهيار العصبي تم اختصاره في وجع العينين مش أكتر

الملخص لأي اتنين بيعدوا بهذه الفترة: التعب وارد، اتعبوا واقعوا واسندوا بعض عشان تقوموا تاني.. ماتخلوش التعب دة يسببلكم إحباط ويحسسكم إن علاقتكم في خطر لأنه طبيعي جدا.. ماتتخيلوش ان الحياة هتمشي وردي، كل دة بروفا على وقعات أصعب احتمال تقابلكم قدام..

الأصل هو الطبطبة، هو المصارحة اللي لازم تتعمل حتى لو حصلت بسببها خناقة، الخناقة هتتحول لضحك من القلب، عشان هيتزاح هم الكتمان.. ويتبقى مكان يتبلع فيه الكب كيك الملون بمزاج :)

بي اس فور حدازي: كل سنة وانت حبيبي.. وهارد لك يا بيبي :D :D الزلانطاين الجاي ان شاء الله يبقى معدل العياط أحسن من كدة.. ربنا يخليك ليا حضن وسكن على طول.. تستحمل هبلي وتستنى روقاني، آمين :*